مبدعون من بلدي مع (عثمان عبد الكريم العثمان)

  • بواسطة

عثمان عبد الكريم العثمان شابٌّ سوريّ، من مواليد مدينة إدلب بتاريخ 1/11/ 1999

درس في مدارس سورية ثم في المملكة العربية السعودية ثم في تركيا ليعود أخيراً لمدينته ليدرس مع أصدقائه في مدينة إدلب رغم جميع الفرص التي كانت بانتظاره ليكمل دراسته في الخارج.

طالب في كلية الطب البشري في مدينة إدلب ، ومدرب في مجال اللغة التركية. متعدد المواهب، فهو مصمم فوتوغرافي، وكاتب وخطّاط، جمع بين جمال الحرف والمعنى.

معروف بحراكه الطلابي، وكونه حجر الأساس في الكثير من المبادرات المجتمعية والمدنية. مثل إسهاماته في فريق خطوة التطوعي فهو يعتبر أحد المؤسسين والمدير التنفيذي للفريق في مدينة إدلب، و دوره في مبادرة دعم المواهب الشابة فهو أيضاً أحد المؤسسين ومدير قسم التصميم…

نقلاً عن عثمان :” العمل التطوعي يساهم في تعزيز قيم التعاون بين سكان المجتمع لذلك هو أمر واجب على الجميع وخاصة في المرحلة الجامعية حيث تكون الجامعة مرحلة تعليمية دراسية ليست تربوية لذلك يجب على الشخص بنفسه أن يقوم بنشاطات تفتح له آفاقاً جديدة ومعارف متنوعة، وتعزّز من خبراته وتنمي مواهبه.. لذلك يجب على الجميع المساهمة في بناء المجتمع باختلاف المواضيع والإمكانيات، وقد صرح بأن الحملة التي يقيمها المنتدى الفكري السوري أمر مهم للتعريف بالعمل التطوعي ورفد الشباب -ذكوراً وإناثاً- بالفرق التطوعية المُختارة بعناية بمختلف أشكال العمل التطوعي”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.